و كنت فظا غليظ القلب لانفظوا من حولك

ليس من شيء أطيب من اللسان والقلب إذا طاباولا أخبث منهما إذا خبثا. قال تعالى : وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنفَضُّواْ مِنْ حَوْلِكَ [آل عمران: 159]

2022-12-03
    الفرق بين مست الأصلي و التقليدي
  1. ‎الإسلام وحاجة البشرية إليه‎
  2. ومن بعدها